أيهما أفضل: الجلوس في حلقات الذكر أم تشيع الجنازة؟

السؤال: أيهما أفضل: الجلوس في حلقات الذكر أم تشيع الجنازة؟
الإجابة: هذا يختلف باختلاف الحال، فالجنازة إذا لم تجد من يشيعها كان واجباً على الإنسان أن يمشى فيها ويسعى في تشيعها، وهذا دون شك أفضل من حلق الذكر.
وإذا وجدت من يشيعها سواه وهو في حاجة إلى العلم جلس مجلس العلم وليشيعها من هو عندها.
فالحكم به يختلف باختلاف الحال، وباختلاف حال الإنسان وحاجته، والبصير من يقدر الأمور ويرتبها على حسب أهميتها في الوقت والحال الكائن فيه.