حكم قول (حشا عن ألف يمين)

بعض الناس إذا سئل عن شيء وأراد الجواب بالنفي، فإنه يقول بالعامية: "حشا، والحشا عن ألف يمين ما صار كذا وكذا "، فما حكم مثل هذا القول في شرعنا المطهر؟ أرجو التكرم بالإفادة جزاكم الله خيراً.[1]
لا أعلم لهذا أصلاً، والصواب أن يبيّن الحقيقة نفياً أو إثباتاً إذا كان السؤال يقتضي ذلك، أما قول المجيب إن: "حشا عن ألف يمين"، فهذا لا أصل له، وإنما معناه نفي الشيء المسئول عنه كما في قوله عز وجل في سورة يوسف: وَقُلْنَ حَاشَ لِلّهِ مَا هَذَا بَشَرًا[2] والله الموفق. [1] سؤال مقدم من السائلة: ن. ع. أ. من الكويت. [2] سورة يوسف، الآية 31.