نظام "الكارت الأخضر" "Green Card" في أمريكا

السؤال: يوجد في أمريكا نظام يسمى: "الكرت الأخضر" "Green card" معناه: الإقامة الدائمة للأجنبي في الولايات المتحدة وأسباب الحصول عليه هي: (أ) - الشخص الذي يثبت أنه واقع في ظروف سياسية مع بلده. (ب) - أو يتزوج من أمريكية. والسائل يقول: إنه كَذَبَ واحتال ليكون من فئة (أ) وأعطي الإقامة الدائمة في أمريكا بالإضافة إلى أن الحكومة الأميركية تعطيه معونات نقدية مقابل الدراسة في الجامعة وهو فقير الحال والآن يريد فتوى في أمره: أولاً: هو كذب واحتال لفقره وحاجته لمواصلة العلم؟ ثانياً: يريد فتوى في كل ما يرد إليه من هذا المال هل هو حرام أم حلال وماذا يفعل؟ ولا يستطيع أن يستغني بغير هذه المساعدة التي ترده من الحكومة الأمريكية؟
الإجابة: يحرم على المسلم التجنس بالجنسية الكافرة.

ثانياً: يحرم الكذب؛ لما ورد في ذلك من النصوص العامة، كقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللَّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ} [التوبة:119]، وقوله صلى الله عليه وسلم "إياكم والكذب، فإن الكذب يهدي إلى الفجور، والفجور يهدي إلى النار" (الحديث متفق عليه).

ثالثاً: يحرم عليه أخذ المال منهم بهذا الاحتيال والكذب، ويجب ردّ ما أخذه أو صرفه في الفقراء أو في مشروع خيري إذا لم يتيسر رده على من أخذه منه، مع التوبة إلى الله سبحانه من ذلك.
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى اللجنة الدائمة بالسعودية - المجلد السابع عشر (العقيدة).