رؤية النبي في المنام

هل يظهر النبي صلى الله عليه وسلم في المنام لبعض الناس؟ أي أنهم يرونه في المنام، كما أنه قال لي أحدهم: إن شيخه يجالس النبي صلى الله عليه وسلم وهو مستيقظ وليس نائماً، فهل هذا صحيح؟!!!!!!
ليس بصحيح أنه يراه في اليقظة، النبي -صلى الله عليه وسلم- توفي؛ كما قال جل وعلا: إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ (30) سورة الزمر، فقد توفي بإجماع المسلمين عليه الصلاة والسلام، وروحه في أعلى عليين في الجنة، وبدنه في الأرض في بيته عليه الصلاة والسلام في بيت عائشة دفن، لكن يُرى في النوم، يقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (من رآني في المنام فقد رآني، فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي)، فإذا رآه الإنسان في صورته: رَبعة من الرجال من أجمل خلق الله، لحمته بيضاء مشربة بحمرة، كث اللحية عليه الصلاة والسلام، إذا رآه في صورته عليه الصلاة والسلام فقد رآه في صورته عليه الصلاة والسلام، أما إذا رآه ما له لحية أو لحيته شائب أبيض اللحية أو رآه قصير، أو رآه أسود فلم يره عليه الصلاة والسلام؛ لأنه قال: (فإن الشيطان لا يتمثل في صورتي)، فالشيطان قد يتمثل في صور شتى ويقول إنه النبي -صلى الله عليه وسلم- حتى يضر الناس وحتى يخدع الناس بما يمليه عليهم من الباطل، وإذا رأيت في منامك من يقول أنه النبي -صلى الله عليه وسلم- يأمر بشيء يخالف الشرع فاعلم أنه الشيطان، إذا أمرك رأيته في المنام يقول: ترى لا بأس بالزنا، أو لا بأس بعقوق الوالدين أو لا بأس بالربا أو بالسرقة أو ما أشبه ذلك مما يخالف الشرع فاعلم أنه شيطان؛ لأن الرسول لا يأمر بالشر ولا يأمر بالفحشاء ولا ينهى عن المعروف عليه الصلاة والسلام.