حكم أخذ الأجرة ما يعرف بالسعاية

يحدث في مكاتب تأجير العقارات أخذ مبالغ من المستأجر بصفة السعي، وبصورة أوضح مثلاً: جاء شخص وطلب مثلاً استئجار محلٍ أو شقة، وطلب مني إذا حققت له طلبه هذا في إيجاد المحل أو الشقة فإنه سوف يُعطيني مبلغاً من المال بخلاف ثمن الإيجار بصفة السعي أو نظير حصوله على هذا المحل أو تلك الشقة، أرجو أن أعرف بوضوح هل هذا المال حلال أم حرام؟
لا حرج في ذلك يا أخي، هذا أجرة، ويسمى السعي لك أن تعرف في التماس المحل المناسب الذي يريد الشخص أن يستأجره فإذا ساعدته في ذلك والتمست له المكان المناسب وساعدته في الاتفاق مع المالك على الأجرة فكل هذا لا بأس به إن شاء الله بشرط ألا يكون هناك خيانة ولا خديعة، بل على سبيل الأمانة والصدق، فإذا صدقت وأديت الأمانة بالتماس مطلوبه من غير خداع ولا ظلم لا له ولا لصاحب العقار فأنت على خير إن شاء الله.