حجية خبر الآحاد

السؤال: هل ينطبق هذا علينا نحن معاشر المسلمين إذ نعمل بأحاديث الآحاد التي لا تفيد إلا الظن مضمون الآية الكريمة: {إن نظن إلا ظناً وما نحن بمستيقنين}؟
الإجابة: لا، فأخبار الآحاد إذا بلغتنا من وجه يصح فإنه يجب العمل بها، بالاتفاق، فالقهاء مجمعون على العمل بخبر الآحاد، ولذلك قال العراقي:
........................ *** والفقهاء كلهم يستعمله
يستعمله أي يستعمل خبر الآحاد، معناه يعمل به في الأحكام وهذا الحسن أيضا، الحسن من الحديث يعمل به الفقهاء كلهم.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.