الكلام على التسليمتين

السؤال: من يسلم إمامه تسليمتين ماذا يفعل، وهو يرى أن التسليم مرة واحدة، هل يجب عليه أن يسلم مرتين أو يكفيه التسليم مرة واحدة؟
الإجابة: إن التسليمة الثانية الراجح فيها عدم الوجوب، وأن الوجوب إنما هو للتسليمة الأولى الواحدة هذا الواجب، لكن الزيادة عليها بالتسليمة الثانية سنة وعبادة يثاب عليها فاعلها، فالتسليمة الأولى من سلم بعدها قبل الثانية فصلاته صحيحة، لأن التسليمة الأولى هي الواجبة.

وإذا سلم الإمام تسليمتين فينبغي للمأموم كذلك أن يسلم تسليمتين لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "إنما جعل الإمام ليؤتم به"، وكذلك إذا لم يسلم الإمام إلا تسليمة واحدة فليسلم المأموم تسليمتين لأنهما من السنة، والتسليمة الثانية بعد فراقه للإمام.

. ما رأيكم في رجل يسلم قبل انتهاء الإمام من التسليمتين؟

الأفضل أن يترك الإمام حتى يكمل التسليمتين فيسلم هو.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.