أمور تعين على الاستقامة

السؤال: أنا شاب منّ الله عليّ بالهداية حيناً من الدهر، ولكني أخيراً انحرفت، وكنت كل مرة أحاول أن أتوب توبة نصوحاً، ولكني لا أستطيع وأنا أريد الاستقامة، فماذا أفعل؟
الإجابة: إن على هذا الشاب أن يكثر الاستغفار، وأن يترك قرناء السوء، وأن يهجر مكانه الذي راجع فيه معصية الله، فلابد أن يخرج من مكانه حتى يحسن التوبة وأن يغير بيئته، فعليه أن يذهب إلى جوار الصالحين الناصحين المرشدين وأن يساكنهم ويجاورهم، وأن يهجر بيئته التي هو فيها فهي بيئة غير صالحة، وأن يكثر الاستغفار والعود إلى الله، وأن يتبع السيئة الحسنة تمحوها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.