هل إصابة المني للثوب ينجسه؟

السؤال: هل إصابة المني للثوب ينجسه؟
الإجابة: الصحيح من قولي أهل العلم في المني أنه طاهر، لا ينجس ما أصابه من ثوب أو بدن؛ لما روى مسلم (288) عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: "كنت أفركه في ثوب النبي صلى الله عليه وسلم فركًا فيصلي فيه"؛ فلو كان نجسًا لما كفى فيه الفرك بل كان لا بد من الغسل، ويؤكد هذه الروايةَ الروايةُ الثانية لحديث عائشة رضي الله عنها عند مسلم (290): "لقد رأيتني وأنا أحكه في ثوب النبي صلى الله عليه وسلم يابسًا بظفري"، ومعلوم أن مثل هذا العمل لا تزول به النجاسة، فعلم أن المني ليس نجسًا، وهذا هو المذهب عند الشافعية والحنابلة، والله أعلم.
22-2-1425هـ.

المصدر: موقع الشيخ خالد المصلح