شعرت بأن توبتي باطلة وكأني منافق

السؤال: أنا شاب عزمت التوبة إلى الله في أول رمضان وتذكرت من شروط التوبة‏:‏ الندم على المعاصي، ولكن أحسست أنني لم أشعر بالندم ثم ذهبت إلى صلاة العشاء في المسجد وفي الصلاة أشعر بأن أبي وجماعة من المصلين يمدحونني رغم أني عند التوبة لم أستغفر الله إلا قليلاً وشعرت بأن توبتي باطلة وكأني منافق، هل توبتي صحيحة أم باطلة‏؟‏ وإن كانت باطلة فكيف التوبة الصحيحة وجزاكم الله خيرًا وبارك في عملكم‏؟‏
الإجابة: شروط التوبة الصحيحة‏:‏
هي ترك الذنوب.
والعزم ألا يعود إليها.
والندم على فعلها فيما سبق.
ورد المظالم إلى أصحابها من مال أو عرض وطلب المسامحة منهم، فإذا توافرت هذه الشروط فالتوبة صحيحة، ولا تضر الوساوس التي تعتري الإنسان فإنها من الشيطان يريد أن يحول بين العبد وبين التوبة فلا يلتفت إليه بل يستمر في التوبة والعمل الصالح؛ والله يتوب على من تاب‏.‏