مسألة في الأذان

م. أ. أ. من الدار البيضاء يقول في سؤاله: هل هناك فرق بين قول: أشهد أنْ لا إلا الله، بتسكين النون، وبين أشهد أنَّ لا إله إلا الله بتشديدها؟ نرجو الإفادة جزاكم الله خيراً[1]
المشروع في الأذان تسكين النون، مع إدغامها في اللام، والمعنى أشهد أنه لا إله إلا الله، أما تشديدها فلا أصل له في الرواية ولا ينبغي فعله. ومعنى ذلك لو صحت الرواية به: أشهد أنه لا إله إلا الله.. ولكن لا أعلم لذلك أصلاً في السنة المروية عن مؤذني النبي صلى الله عليه وسلم. والله ولي التوفيق. [1] سؤال موجه من المجلة العربية، وأجاب عنه سماحته بتاريخ 18/2/1419هـ.