وضع اليدين على الصدر بعد الرفع من الركوع

ما حكم وضع اليدين بعد الرفع من الركوع مثل السدل أم القبض؟
الأفضل القبض بعد الرفع من الركوع، الأفضل القبض؛ لأنه ثبت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- ما يدل ذلك من حديث وائل بن حُجْر، ومن حديث قَبيصة بن هُلب الطائي عن أبيه أن النبي -صلى الله عليه وسلم- كان يضع يديه على صدره حال قيامه في الصلاة، وهذا القيام يشمل ما بعد الركوع وما قبل الركوع؛ لأنه قيام، فيضع يديه على صدره، هذا هو الأفضل.