حكم ستر بنت تسع سنين

السؤال: ما حكم ستر بنت تسع سنين؟ وإذا كان واجباً هل تُضرب عليه أم لا؟ وهل يشترط في سترها أن تكون على قدر من الجمال أم لا؟
الإجابة: إن بنت تسع سنين قد ناهزت البلوغ، وهذه السن هي سن التأديب، فيشرع لأهلها أن يعودوها على الستر وعلى التزام الحياء وعدم مخالطة الأجانب، ويتأكد ذلك عندما تدخل في العاشرة، فهذا الوقت الذي تُضرب فيه على ستر ما يلزم ستره، وما دون العاشرة لا يُضرب صاحبه لأن الصلاة هي أعظم هم المسلم، ولا يُضرب عليها الطفل إلا إذا بلغ عشر سنين، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "مروا أولادكم بالصلاة لسبع، واضربوهم عليها لعشر، وفرقوا بينهم في المضاجع"، ولا يشترط لذلك جمال ولا غيره، بل إذا ناهزت البنت البلوغ فهذا وقت سترها.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.