لي أخت اكبر مني سنناً ووالدي متوفى قريباً وهي مخطوبة، وألاحظ بعض الأفعال المحرمة ...

السؤال: لي أخت اكبر مني سنناً ووالدي متوفى قريباً وهي مخطوبة، وألاحظ بعض الأفعال المحرمة عليها وخطيبها، مثل الجلوس أمامه بدون حجاب ومسك الأيدي وما إلى ذلك، وأنا غير راضي عن هذه التصرفات وأحاول منعها بقدر استطاعتي ولكن أمي رافضه لذلك، ولكن ماذا أفعل فأنا في مشاكل دائمة معهم جميعاً بما في ذلك أخوالي وخالاتي فأرجو إفادتي.
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وبعد :
عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال صلى الله عليه وسلم "من رأى منكم منكرا فليغيره بيده، فإن لم يستطع بلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان" رواه مسلم، وأنت قد فعلت ما قدرت عليه وهو الإنكار باللسان فجزاك الله خيراً، وعليك أن لا تمل من الإنكار، فأنكر عليهم برفق وعلمهم وأرشدهم وبين لهم أحكام الله تعالى واصبر على ما أصابك، كما قال تعالى { يا بني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك} ولك في ذلك أجر عظيم، وعلمهم أن المخطوبة أجنبية، لا يجوز لها أن تكشف حجابها أمام خاطبها، ولا يلمس من جسدها شيئا، وأن ذلك من المنكر، فإن أطاعوك كان بها وإلا فلك أجر الأمرين بالمعروف الناهين عن المنكر، وما عليك هداهم وإنما عليك البلاغ والله أعلم.