يريد شراء بيت بني بقرض ربوي ولكن مازال هناك أقساط

السؤال: أفيدونا أفادكم الله، بيت بُني بقرض ربوي، وما زال عليه جزء من قيمة القرض الربوي بقيمة 40.000، وأراد صاحبه أن يبيعه، فجاء المشتري ليشتري فقال له البائع: أعطني مبلغ 40.000 الآن، والبنك ما زال له 40.000 من قيمة القرض ولكنها غير قابلة للزيادة، فادفعها أنت، ما حكم المشتري في هذه الحالة؟ والسلام عليكم ورحمة الله.
الإجابة:

عرض المسألة لا يخلو من خلل، فالمبلغ الموجود بالبنك لا يمكن أن يكون ثابتاً، ومن المعلوم أن الفوائد عادة ما تكون مركبة، والمبالغ تصير أضعافاً مضاعفة، والزيادة الربوية لا تقتصر على بداية القرض.

فهذا يُتصور في التعامل مع الأفراد لا مع البنوك، فالفرد قد يأخذ عشرين من شخص ويدفعهم ثلاثين بعد سنة.

أما بالنسبة للبنك فكلما زادت المدة في الاقتراض زادت الفائدة الربوية تبعاً لذلك، وإذا كان الأمر كذلك فلا يحل لك شراء البيت والدخول في التعامل الربوي مع البنك.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من أسئلة زوار موقع طريق الإسلام.
المفتي : سعيد عبد العظيم - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الربا