هل يجزئ صيام الاثنين والخميس عن الكفارة؟

السؤال: عليّ كفارة إفطار يوم من أيام رمضان؛ ولم أتم هذه الكفارة؛ ولكني أصوم كل اثنين وخميس؛ فهل يتقبل مني صيام النافلة؛ مع أني لم أؤد كفارتي؟
الإجابة: الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد: فصيام النافلة لا يجزئ عن الكفارة؛ لأن الكفارة فرض والنافلة لا تقوم مقام الفرض؛ ثم إن الكفارة يشترط فيها التتابع، وهو ما لا يتحقق في صيام الاثنين والخميس، وعليه فإن المطلوب منك أن تشتغل بما عليك من كفارة، وتؤجل صيام النافلة، والله تعالى أعلم.
المفتي : عبد الحي يوسف - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الصوم