المدة التي يعطى ثوابها كافل اليتيم

قال الرسول -صلى الله عليه وآله وسلم-: (أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة -وأشار بالسبابة والوسطى-) والسؤال: هل كافل اليتيم المذكور في الحديث هو الذي يكفل اليتيم منذ صغره وحتى البلوغ, أو أنه الذي يكفل اليتيم لأي مدة، مثلاً: يكفل اليتيم لمدة سنة أو سنتين أو
الحديث عام، يرجى لكافل اليتيم هذا خير عظيم، كل ما طالت المدة صار الأجر أكثر، كل ما طالت المدة صار الأجر أكثر، إذا كفله سنة أو شهر أو سنتين أو أكثر فله أجر عظيم، وإذا كفله من صغره إلى أن يبلغ ويرشد صار أجره أعظم مع النية الصالحة، والإخلاص لله -سبحانه وتعالى-، فعلى كل حال كفالة اليتيم قربة وطاعة قلت أو كثرت، والوعد صادر من النبي -عليه الصلاة والسلام- فالمؤمن يقصد الخير ويرجو هذا الخير، ويعمل ما يستطيع للإحسان للأيتام والمساكين ورحمة حالهم وكفالتهم وهكذا غيرهم من الفقراء.