حكم احتكار المنابر

السؤال: هل يجوز احتكار المنابر وعدم ترك من يريد وعظ الناس أن يعظهم ما لم يأخذ الإذن؟
الإجابة: إن الله تعالى يقول في كتابه: {ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين لهم في الدنيا خزي ولهم في الآخرة عذاب عظيم}، وهذا نهي صريح في تعطيل المساجد عما وجدت له وهو قراءة القرآن وتعليم العلم وإرشاد الناس وتذكيرهم.

لكن إذا رأى الإمام من يثير الفتنة ومن ليس أهلاً لأن يكلم الناس، وكان هو سيضع بديلاً للناس سيكلمهم هو أو يأتي بمن يكلمهم، فله الحق أن يمنع من يثير الفتنة، لأنه هو مسؤول عن المؤسسة، فلذلك يجب عليه هو التعليم والتدريس، إذا فعل ذلك هو بها ونعمت، وإن لم يفعل يأتي بمن يفعل، لكن لا يحول بين المذكر وبين تذكير الناس إلا إذا أتى ببديل.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.