إذا صلى الإنسان جالساً هل ينقص من أجر الصلاة

إذا صلى الإنسان جالس هل ينقص من أجر الصلاة؛ وذلك لمرض وآلام شديدة يحسها هذا المصلي في ظهره؟
إذا صلى بعذر شرعي صلاته كاملة, إذا صلى جالساً, أو على جنبه؛ لأنه لا يستطيع صلاته كاملة وأجره كامل، والفريضة يجب أن يصليها قائماً, فإن عجز صلى قاعداً, فإن عجز صلى على جنبه, فإن عجز صلى مستلقياً وأجره كامل، أما النافلة فله أن يصلي جالساً لكن على النصف، إن صلى قائماً أجره كامل، وإن صلى قاعدا مع القدرة وهو في النافلة فله النصف.