حكم بطاقة التخفيض

السؤال: نرجو منكم التكرم بإصدار فتوى شرعية بخصوص بطاقة (اكتساب)، وذلك بعد اطلاعكم على أهداف البطاقة والذي سنوضحه في خطابنا هذا. ** تعريف البطاقة: عبارة عن تجميع نقاط من خلال مشتريات العميل (1ريال = 1نقطة) ويكون مقابلها منح مكافآت فورية، وتخفيضات لحاملي بطاقة اكتساب. .. أولاً: أهداف بطاقة اكتساب: ظهرت بطاقة (اكتساب) لتكون ملبية لمتطلبات السوق، الذي يهدف إلى خلق الانتماء، والرضا الدائمين للعملاء من خلال: 1 - دعم وبناء علاقات تجارية لحاملي البطاقة. 2 - زيادة مبيعات شركاء النجاح الناتجة عن الإقبال الكبير للاستفادة من المميزات المقدمة لحاملي بطاقة اكتساب. 3 - استقطاب شرائح جديدة من العملاء للمتاجر المشاركة. 4 - المحافظة على العملاء الحاليين. .. ثانياً: مميزات البطاقة: 1 - تصدر مجاناً للعملاء. 2 - تقدِّم العديد من المكافآت والهدايا القيمة والمتميزة لحاملي بطاقة اكتساب عن طريق جمع عدد أكبر من النقاط، وتحتسب على أساس جملة مشترياتهم من شركاء النجاح. 3 - تقدِّم الخصومات الفورية لحاملي بطاقة اكتساب من قبل شركاء النجاح (الفنادق، المطاعم، المرافق الطبية، وكالات السياحة والسفر، محلات الملابس، تأجير السيارات، الأجهزة المنـزلية، الأثاث والمفروشات)... إلخ. لذا نأمل من سعادتكم إصدار فتوى شرعية بخصوص بطاقة اكتساب، ولسعادتكم خالص التحية والاحترام والتقدير. عضوية شركاء النجاح في بطاقة (اكتساب) حيث إن بطاقة (اكتساب) قد أخذت على عاتقها المفهوم الجديد للتسوق؛ ليكون متعة وفائدة، وظهرت لتواكب متطلبات العصر وتقنياته لتشكل بذلك منطلقاً رئيسياً في تلبية متطلبات عملائها وخدمة أهدافهم ومصالحهم المشتركة، والإجابة على جميع تساؤلاتهم من خلال تطبيقها المفهوم الجديد للتسوق. .. أولاً: أهداف بطاقة (اكتساب). ظهرت بطاقة (اكتساب) لتكون ملبية لمتطلبات السوق، الذي يهدف إلى خلق الانتماء، والرضا الدائمين للعملاء من خلال: 1 - تحليل السلوك والعادات الشرائية لحاملي بطاقة (اكتساب) لمعرفة رغباتهم ومتطلباتهم. 2 - دعم وبناء العلاقات التجارية المرموقة لشركاء النجاح مع حاملي بطاقة (اكتساب). 3 - زيادة مبيعات شركاء النجاح الناتجة عن الإقبال الكبير للاستفادة من المميزات المقدمة لحاملي بطاقة (اكتساب). 4 - استقطاب شرائح جديدة من العملاء. .. ثانياً: استراتيجية بطاقة (اكتساب). تفعيل وتعزيز العلاقة بين حاملي بطاقة (اكتساب) وشركاء النجاح من خلال: 1 - خلق مفهوم جديد للتسويق لدى حاملي بطاقة (اكتساب). 2 - دمج بطاقة (اكتساب) مع حياة المتسوِّق اليومية. 3 - تكوين قاعدة بيانات ضخمة يستفيد منها شركاء النجاح. 4 - جمع أكبر عدد من النقاط، وتحتسب على أساس جملة مشتريات حاملي بطاقة (اكتساب) من شركاء النجاح. 5 - منح المكافآت والتخفيضات لحاملي بطاقة (اكتساب). 6 - المحافظة على العملاء الحاليين، واستقطاب شركاء نجاح جدد مع (اكتساب). .. ثالثاً: طريقة عمل (اكتساب). حيث إن بطاقة (اكتساب) ظهرت لتبقى بإذن الله، فقد كان شعارها البساطة، والسهولة في التعامل، لإرضاء العملاء وخدمتهم، بشكل واضح ومتميز من خلال: 1 - تعبئة نموذج طلب العضوية المتوفر لدى جميع محلات شركاء النجاح، ووضعه في الصناديق المخصصة لذلك، مع الاحتفاظ بالبطاقة المؤقتة المرفقة مع طلب العضوية. 2 - استخدام بطاقة المؤقتة من قبل العميل، والبدء بجمع النقاط من خلال التسوق من أحد شركاء النجاح لحين استلام البطاقة الدائمة. 3 - ستقوم (اكتساب) بتحديد المكافآت والخدمات المتاحة؛ لتكون جزءاً من البرنامج، وتحديد النقاط المطلوبة لكل مكافأة حسب نشرة عالم (اكتساب). .. رابعاً: مميزات بطاقة (اكتساب). تتميز (اكتساب) بعدة مميزات تجعل منها مؤسسة تسويقية ناجحة: * مميزات بطاقة اكتساب للأعضاء: 1 - تمتاز بطاقة (اكتساب) بشكلها العصري الجذاب، ووضوح اسم العميل باللغة العربية أو الإنجليزية. 2 - تصدر بطاقة (اكتساب) للعملاء مجاناً. 3 - تقدم العديد من المكافآت والهدايا القيمة والمتميزة لحاملي بطاقة (اكتساب) عن طريق جمع عدد أكبر من النقاط، وتحتسب على أساس جملة مشترياتهم من شركاء النجاح. 4 - تقدم الخصومات الفورية لحاملي بطاقة (اكتساب) من قبل شركاء النجاح (الفنادق، المطاعم، المرافق الطبية، وكالات السياحة والسفر، محلات الملابس، تأجير السيارات، الأجهزة المنـزلية، الأثاث والمفروشات... إلخ). * المميزات الخاصة بشركاء النجاح مع (اكتساب): 1 - دعم شركاء النجاح بالبرامج التسويقية والإعلامية المصاحبة لبطاقة (اكتساب). 2 - وصول بطاقة (اكتساب) إلى أكبر عدد من العملاء، حيث بدأت حملتها بـ (100.000) بطاقة. 3 - إضافة اسم أو شعار شركاء النجاح في: - موقع (اكتساب) الإلكتروني. - النشرات الدورية لعالم (اكتساب). - دليل عالم (اكتساب). 4 - تبادل المنافع التجارية بين (اكتساب) وشركاء النجاح من خلال توزيع النشرات والملصقات والإعلانات. 5 - زيادة مبيعات شركاء النجاح من خلال برنامج بطاقة (اكتساب). 6 - تقديم كافة الخدمات التشغيلية الخاصة ببطاقة (اكتساب). 7 - معرفة العملاء الدائمين لشركاء النجاح من خلال قاعدة بيانات العملاء لدى (اكتساب). 8 - تزويد شركاء النجاح بقاعدة بيانات العملاء، والعمليات الشرائية التي تمت عن طريقهم عند الحاجة. .. واجبات شركاء النجاح. 1 - دفع مبلغ (3000ريال) تأميناً للجهاز الإلكتروني الخاص بجمع النقاط، وترد قيمة التأمين بعد ثلاثين يوماً من انتهاء مدة الاتفاقية، شريطة تسليم الجهاز سليماً وصالحاً للاستعمال. 2 - يتحمل شركاء النجاح قيمة الهدايا والجوائز العينية لعملائهم من حاملي بطاقة (اكتساب) وذلك بنسبة 2% من مجموع عدد نقاطهم. .. المميزات التقنية. لقد تم إعداد آلية تشغيل حديثة ومنظمة لبرنامج بطاقة (اكتساب)، بحيث توفر: 1 - جميع ما يرغب العميل معرفته عن طريق البريد الإلكتروني من: - عمليات الشراء، وعدد النقاط المكتسبة. - معرفة الجوائز والهدايا المستحقة حسب عدد النقاط. 2 - مراسلة أعضاء (اكتساب) والإجابة عن جميع استفسارهم واقتراحاتهم عبر البريد الإلكتروني. 3 - إمكانية تقديم وتفعيل الجوانب التسويقية لشركاء النجاح عبر الموقع الإلكتروني لبطاقة (اكتساب). 4 - استخدام رسائل الجوال (SMS) لخدمة العملاء، ويتحمل شركاء النجاح تكاليف هذه الخدمة. 5 - استخدام خدمة الاستعلام الذاتي (نظام الرد التفاعلي).
الإجابة: لحمد للهه، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:
فالبطاقة بالوصف المذكور في السؤال جائزة، إذ لا يترتب على استخدامها محظور شرعي، وما كان كذلك فيبقى على الأصل وهو الحل، لقوله تعالى: {وأحل الله البيع}.

ومع أن البطاقة لا تخلو من شيء من الجهالة والغرر، لأن مصدر البطاقة وشركاء النجاح لا يعلمون تحديداً عند إصدار البطاقة للعميل مقدار الخصم والحوافز التي سيقدمونها له، إلا أن هذا الغرر مغتفر ولا يؤثر في صحة العقد، لأمرين:

.. الأول: أنه لا يترتب على إصدار البطاقة والتعامل بها ضرر على أي من الأطراف الثلاثة (المصدر وشركاء النجاح والعميل حامل البطاقة)، بل كلما زاد استخدام العميل للبطاقة كلما زادت الفوائد المكتسبة لهم جميعاً، وهذا بخلاف عقود الغرر المحرمة التي يلزم من ربح أحد الطرفين فيها خسارة الآخر، وبمقدار ما يكون ربح الأول تكون خسارة الثاني.
وقد نص أهل العلم على أن الغرر المحرم في العقود ما ترتب عليه ضرر بأحد الطرفين، قال شيخ الإسلام ابن تيمية: "إنما نهى عن بيع الغرر لما فيه من المخاطرة التي تضر بأحدهما".أ.هـ. فإذا انتفى الضرر عنهما جميعاً فالعقد جائز.

.. الثاني: أن البطاقة تصدر مجاناً بلا عوض، والغرر المحرم ما كان في عقد معاوضة لأنه الذي ورد النص فيه.

وبهذا يتبين أن شرط جواز هذه البطاقة ألا يكون الدخول في برنامج اكتساب مشروطاً بأجور يدفعها العميل حامل البطاقة، سواء كانت تلك الرسوم عند الإصدار أو أدرجت ضمناً في أسعار السلع والخدمات.

وبالنسبة للأجور التي يدفعها شركاء النجاح للمصدر ففيها تفصيل:

1 - فإن كانت أجوراً نسبية مرتبطة بالصفقات التي تتم عن طريقه، مثل أن يتحمل 2% من مجموع نقاط العميل أو مشترياته منه، فهذه جائزة، لأنها أجرة التسويق، وهي نوع من السمسرة، وقد نص الفقهاء على جوازها ولو كانت بنسبة من الثمن، قال التسولي: "ومن هذا -أي مما يعفى فيه عن تسمية الأجر في الإجارة-: اعمل على دابتي فما حصل فلك نصفه.. وعلى ذلك تخرج أجرة الدلال بربع عشر الثمن مثلاً" (البهجة شرح التحفة 2/299).
وقال ابن قدامة: "ويجوز أن يستأجر سمساراً.. فإن عين العمـل دون الزمان فجعل له من كل ألف درهم شيئاً معلوماً صح أيضاً" (المغني 8/42).

2 - وإن كانت مبالغ مقطوعة يدفعها الشريك للمصدر سنوياً أو شهرياً ونحو ذلك، فهذه لا تجوز إلا إذا كانت لعمل منضبط معلوم، مثل أن يتحمل جزءاً من المصاريف الإدارية لتسويق البطاقة كالدعايات والإعلانات التجارية، فتجوز في هذه الحال بشرط أن تكون بقدر التكاليف الفعلية لذلك العمل، أما إذا روعي في حساب تلك الرسوم أن تغطي قيمة الجوائز والحوافز المقدمة للعملاء فإنها حينئذٍ محرمة، لما فيها من الغرر.
وليس من هذا النوع ما إذا أخذ المصدر من الشريك رهناً للتأمين على الجهاز الإلكتروني الخاص بجمع النقاط بشرط رد الرهن كاملاً في حال إعادته سليماً وصالحاً للاستعمال، والله أعلم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

المصدر: موقع الشيخ حفظه الله تعالى.