حكم رفع المرأة صوتها بالقرآن والحديث

السؤال: ما حكم رفع المرأة صوتها بالقرآن والحديث؟
الإجابة: إن ذلك إذا كان صوت المرأة غير مطرب، ولم تقصد بقراءتها للقرآن والحديث التطريب، فلا حرج في رفعها صوتها، بل قد كانت عائشة رضي الله عنها جهورية الصوت، وكانت تعلم الناس القرآن والسنة، وقد أمر الله أمهات المؤمنين بذلك في كتابه فقال: {واذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة}، وكذلك فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه خرج ذات ليلة إلى دور الأنصار يستمع القرآن، فسمع عجوزاً من الأنصار في آخر الليل تقرأ سورة الغاشية، فوقف على بابها فقرأت: {بسم الله الرحمن الرحيم * هل أتاك حديث الغاشية}، فبكى رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى جلس وهو يقول: "نعم أتاني، نعم أتاني".

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.