حكم قراءة سورة السجدة والإنسان فجر الجمعة

السؤال: ما حكم قراءة سورة السجدة والإنسان فجر الجمعة هل هو عام للرجال والنساء؟ وما حكم القراءة من المصحف لمن لم يحفظ؟
الإجابة: نقول في الجواب على هذا السؤال: ينبغي أن يُعلم أن ما فعله النبي عليه الصلاة والسلام في صلاته من أفعال، أو قاله من أقوال فهو مشروع للرجال والنساء وللمنفرد وللإمام أيضاً، حتى يقوم دليل على التخصيص لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "صلوا كما رأيتموني أصلي"، فهذا الحديث عام وشامل، فكل ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم، أو أقره، أو فعله في صلاته فإن الأصل فيه المشروعية لكل أحد إلا أن يقوم دليل على التخصيص.

أما القراءة من المصحف في حق من لم يحفظ فإن هذا لا بأس به، فيجوز للإنسان أن يقرأ في المصحف عند خوف نسيان آية أو غلط فيها ولا حرج عليه، والله الموفق.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى ورسائل الشيخ محمد صالح العثيمين - المجلد السادس عشر - كتاب صلاة الجمعة.