استعمال الرجال للحناء

ما حكم الحناء للرجال، سواء كان أسوداً أو على لونه الطبيعي الأحمر؟
الحناء من زينة النساء، تتزين به النساء في أيديهن وأقدامهن وليس من خُلُق الرجال، فلا يجوز له أن يتعاطى الحناء الذي يتشبه فيه بالنساء أما إذا تعاطاه من أجل الدواء كأن يكون في يده أو رجله شيء يداويه بالحناء، ولم يتيسر له دواء آخر حتى لا يتشبه بالنساء، فنرجو ألا حرج عليه إذا كان من باب الدواء، على وجه لا يكون تشبه بالنساء وإذا تيسر دواء آخر يقوم مقامه ويغني عنه، فهو أولى من التداوي به، وقد بلغني أن كثيراً من الناس يتداون به في الجنوب وغيره، فإذا كان من باب الدواء على وجه ليس فيه تشبه بالنساء، في صفة تعاطيهن للحناء، فنرجو ألا حرج في ذلك إن شاء الله.