سمعت أن هناك ليال في رمضان يرى الناس فيها معجزات كأن ينزل من السماء نورٌ أو يسجد ...

السؤال: سمعت أن هناك ليال في رمضان يرى الناس فيها معجزات كأن ينزل من السماء نورٌ أو يسجد الشجر فأي الأيام بالتقويم الميلادي هذا.
الإجابة: الحمد لله
ما يُـقـال أنه في بعض ليالي رمضان ينزل نورٌ من السماء أو يكثر ماء زمزم ويفيض أو يكون للقمر حالة عجيبة أو ما يتعلق بعموم الظواهر الكونية العامة فليس بصحيح ، ولم يدلَّ على ذلك دليل صريح صحيح على إثبات شيء منها البتة ، وغاية ما نُـقِـلَ في السنة عن ليلة القدر فقط وهي أن تكون السماء صافية صبيحتها ، وأن الشمس تُـرى وليس لها شعاع ، وهذا لا يدل بحالٍ من الأحوال على شيء خاص بذلك اليوم أو الصباح من زيادة في العبادة أو استحسان أنواع أخرى من العبادات القولية أو الفعلية ، والمقصود من ذلك هو فقط الدلالة على ليلة القدر من اليوم التالي ، ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث صحيح في تخصيص شيء من ليالي رمضان بنوع من الظواهر الكونية الخاصة والعجيبة .

وأما ما يتعلق بليلة القدر فإن فضلها عظيم وهي خير من ألف شهر ، وتكون - على الصحيح - في العشر الأواخر من رمضان وتتأكد في الليالي الأوتار منها لثبوت ذلك عن الرسول صلى الله عليه وسلم .

والله تعالى أعلم .
المفتي : عبدالمنان البخاري - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : العقيدة