كيف تربي المرأة أطفالها على الحق؟

السؤال: كيف تربي المرأة أطفالها على الحق؟
الإجابة: إن هذا مما ينبغي الاهتمام به والعناية به، فأساليب تربية الأولاد على المنهج الصحيح وتعويدهم على الرجولة في صباهم، والالتزام بالحق من آكد الواجبات وأهمها وأعظمها، والإنسان الذي يريد أن يكون أولاده ذخراً له وأجراً لا ينقطع عنه إذا كان في قبره وانقطعت أسبابه من الدنيا فإن عليه أن يبذل فيهم جهداً، ولا يظنن إنسان أنه سيصلح له أولاده وذريته دون بذل الجهد، فهذا من الإهمال وتضييع الواجبات، ولذلك جاء في الحديث الذي فيه ضعف أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الكيس من دان نفسه وعمل لما بعد الموت، والعاجز من أتبع نفسه هواها وتمنى على الله الأماني".

فلذلك على الإنسان أن يبذل الأسباب في سبيل إصلاح أولاده وتربيتهم تربية صحيحة، وتعويدهم على سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.

ولا يكون ذلك إلا بمصاحبتهم ومدارسة السنة معهم والسيرة النبوية وأخلاق السلف، وأن تدرس المرأة دراسة جادة في أساليب التربية لدى السلف، وكيف كانت الأمهات السابقات يربين أولادهن ويعلمن أولادهن التعليم المصيب الصحيح، وقد ألف بعض الكتب فيها.

فمن الكتب المنتشرة المشهورة بين الناس (تربية الأولاد في الإسلام) للشيخ عبد الله بن ناصح العلواني رحمه الله تعالى، وغيره من الكتب الكثيرة في هذا الباب المهمة التي ينبغي للنساء أن يقتنينها وأن يتدارسنها، ومثل ذلك الكتب المتعلقة بالهمة مثل (علو الهمة طريق إلى القمة) للدكتور محمد عقيل موسى، وكذلك غير هذا من الكتب النافعة في هذا الباب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.