أيهما أولى الدرر البهية أم منهج السالكين؟

السؤال: في منطقتنا لا يتوفر الكثير من طلبة العلم المتفرغين للتدريس وأنا عازم على البدء في دراسة الفقه عبر الأشرطة وحفظ متن في ذلك ولكني متحير بين كتابين في حفظهما ودراستهما: الأول: الدرر البهية للشوكاني رحمه الله تعالى. الثاني: منهج السالكين للسعدي رحمه الله تعالى. فما توجيهكم حفظكم الله تعالى؟
الإجابة: الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:

نقول بأن مثل هذه المتون من قيبل الوسائل وليست من قبيل الغايات، فهي وسيلة لفهم مراد الله ومراد رسوله صلى الله عليه وسلم، فسواء قرأت في كتاب الدرر البهية أو قرأت في كتاب منهج السالكين أو قرأت في زاد المستقنع للحجاوي في مذهب الحنابلة أو قرأت في مختصر خليل في مذهب الحنابلة أو قرأت في المنهاج للنووي في مذهب الشافعية أو قرأت في الهداية للمرغياني في مذهب الحنفية فهذا كله من قبل الوسائل وباب العلم واسع، والنظر خلاف التطبيق.

وعلى هذا فأنصح الأخ السائل أن يقرأ في كتاب الدرر البهية لكونه أشمل وإلا فإن كتاب الشوكاني أيضاً فيه مسائل مرجوحة، وإن قرأت في كتاب الشرح الممتع لشيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله فهذا أحسن لأنه أسهل وأيسر في فهم الفقه ولأنه يبين المسألة ويبين دليلها ثم يذكر القول الراجح مع الدليل. والله أعلم.