حكم تأخير المرأة الصلاة لأجل سماع الموعظة

إذا حضرت الصلاة وهي تسمع خطبة، أو تسمع القرآن، هل تؤخر الصلاة حتى نهاية الخطبة، أو القرآن، أو تصلي من حين دخول الوقت؟
لا مانع من تأجيل الصلاة حتى تسمع الفائدة، الخطبة، أو الموعظة لا مانع من ذلك ولكن بشرط أن لا يفوت الوقت، أما تأخيرها عن أول الوقت نصف ساعة ثلث ساعة، فلا بأس بذلك، الأمر واسع لكن صلاتها في أول الوقت فهو أفضل، وإذا أخرتها لمصلحة عظيمة سماع موعظة، أو تعليم جاهل، أو أمر بمعروف، أو نهيٍ عن منكر، أو ما أشبه ذلك مما يدعو إلى تأخيرها إلى بعض الوقت فلا بأس في ذلك؛ لأن هذه مصلحة عظيمة والحمد لله.