فى احد المحاضرات قال احد الشيوخ انه عندما يجتمع بعض الناس لقراءة القرآن ( ليس بغرض ...

السؤال: فى احد المحاضرات قال احد الشيوخ انه عندما يجتمع بعض الناس لقراءة القرآن ( ليس بغرض التعليم او التجويد انما للقراءة فقط) فعلى واحد فقط منهم القراءة و الباقى عليه الاستماع وان يقوم الكل بالقراءة فهذا بدعة لم ترد عن رسول الله و الصحابة فهل هذا صحيح؟
الإجابة: أما أن يجتمع جماعة في المسجد ويقرأ كل واحد منهما شيئا من القرآن ، فلابأس بذلك ،ليس هو بدعة قال صلى الله عليه وسلم ( ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه فيما بينهم ) وإذا قرأ كل واحد منهم شيئا من القرآن ، واستمع الباقي ، وكلما جاء دور القاريء استمع له اخوانه ، فإنهم يدخلون في دلالة قوله( يتدارسونه فيما بينهم ) والله اعلم