كيف تكون العبادة عادةً؟

قرأت في أحد الكتب نصيحة، وهي: ألا تجعل من عبادة الله عادة، كيف يجعل المسلم من عبادة الله عبادة لله وليست عادةً اعتادها؟
المعنى هذا أنها لا تصليها عادة ولكن تصليها قربة تتقرب بها إلى الله ما هو من أجل العادة، إذا صلت الضحى تصليها من أجل التقرب إلى الله ما هو لأنه عادة، وهكذا إذا صليت التهجد بالليل تصليها؛ لأنها قربة لله وطاعة ما هو بمجرد العادة أو لأنه فعله أبو أو أمك، لا تصلي تقرب إلى الله، تصليها؛ لأنها عبادة طاعة لله، صلاة الضحى صلاة الليل النوافل مع الصلوات، هكذا.