حكم بيع السيارات الفخمة والأثاث الغالية الثمن

ما حكم بيع السيارات الفخمة الغالية الثمن والأثاث الغالي الثمن أيضاً؟
هذا أمره واسع ، إذا كان المشتري قادر، وليس قصده الإسراف ولا المفاخرة إنما يريد الطيب الذي من باب الجمال ومن باب الزينة وهو أهلاً لذلك يعني عنده المال ، وعنده القدرة فهذا ما فيه شيء، إذا اشترى سيارة فخمة، أو فراشاً طيباً ما نعلم فيه شيء ، لكن التواضع طيب ، إذا تواضع لله واستعمل الشيء الوسط يكون أفضل وأقصد، حتى يتمكن من صرف الزيادات في الصدقة، ومساعدة الفقراء، والمساهمة في المشاريع الخيرية. فالحاصل أن الاقتصاد والتوسط في الأمور أفضل ، ولو اشترى شيئاً جميلاً نفيساً من السيارات أو من الفرش؛ لأنه قادر، ويريد بذلك الجمال لا المفاخرة ولا المباهاة فلا حرج في ذلك إن شاء الله.