بعض المصلين يفتح رجليه أثناء استواء الصف أكثر من حاجته فيضيق على من بجواره، فهل ...

السؤال: بعض المصلين يفتح رجليه أثناء استواء الصف أكثر من حاجته فيضيق على من بجواره، فهل هذا صواب؟
الإجابة: البعض يريد أن يسد الفرج، فيتتبع الفرجة ويتوسع في فتح رجليه، وتنظر إليه فتشفق عليه من وقفته من شدة فتحه لقدميه! فنقول له: بارك الله فيك، ينبغي لك أن تطبق هذه السنة بفقه وعلم.

فإن رأيت فرجة وأنت على يمين الإمام فاقرب وألصق بالذي على يسارك واجعل الفرجة عن يمينك، والعكس إن كنت على يسار الإمام تجعل الفرجة عن يمينك وتفتح رجليك بمقدار كتفيك، فإن سد الفرج لا يكون بين الأقدام فقط وإنما من الأعلى أيضاً، بين المناكب فالأصل في المناكب أن تتراص كالأقدام فتكون الصفوف مستوية، فتجعل الفرجة عن جانبك، ومن يجانبك يقرب، ومن بجانبه يقرب، وهكذا يكون الصف متراصاً، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: "رصوا صفوفكم وقاربوا بينها".
المفتي : مشهور حسن سلمان - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الصلاة