حكم التشبيك والفرقعة بين الأيدي

السؤال: ما القول الصحيح في حكم التشبيك والفرقعة بين الأيدي قبل الصلاة وبعدها؟
الإجابة: تشبيك الأصابع منهي عنه قبل الصلاة إذا كان ينتظر الصلاة لما جاء في الحديث: "إذا كان أحدكم يصلي فلا يشبكن بين أصابعه" رواه الترمذي: الصلاة (386)، وأبو داود: الصلاة (562)، وأحمد (4/241)، والدارمي: الصلاة (1404). لأنه في حكم المصلي أما إذا قضيت الصلاة فلا بأس شبك في المسجد أو في غيره، أما قبل الصلاة فلا، لأنه ينتظر الصلاة، ومنتظر الصلاة في حكم المصلي.

والنبي صلى الله عليه وسلم لما صلى إحدى صلاتي العشي وسلم من ركعتين تأخر ذهب، وقام إلى مؤخر المسجد فاتكأ على خشبة وشبك بين أصابعه معتقدا أنه انتهى من الصلاة فدل على أنه إذا انتهى من الصلاة له أن يشبك بين أصابعه، أما قبل ذلك فلا، لأنه في حكم المصلي نعم ومن كان ماشيا للمسجد طبعا كذلك ومن كان ماشيا كذلك في حكم المصلي ينبغي أن يستحضر عظمة الله نعم. هذا هو الظاهر.