قراءة سورة فيها سجدة فجر الجمعة

السؤال: بعض الأئمة في فجر الجمعة يقرأ سورة فيها سجدة عوضاً عن {آلم تنزيل} السجدة فما حكم هذا العمل؟
الإجابة: المشروع في فجر يوم الجمعة أن يقرأ الإنسان {آلم تنزيل} [السجدة]، في الركعة الأولى، و{هل أتى على الإنسان} في الركعة الثانية.

وليس المقصود بقراءة {آلم تنزيل} [السجدة] التي فيها، بل المقصود نفس السورة، فإن تيسر له أن يقرأ هذه السورة في الركعة الأولى، و{هل أتى على الإنسان} في الركعة الثانية فهذا هو المطلوب والمشروع، وإلا فلا يتقصد أن يقرأ سورة فيها سجدة عوضاً عن {آلم تنزيل} السجدة.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد السادس عشر - باب صلاة الجمعة.