تفسير: {إن الساعة آتية أكاد أخفيها ...}

السؤال: ما هو تفسير قول الله تعالى: {إن الساعة آتية أكاد أخفيها لتجزى كل نفس بما تسعى}؟
الإجابة: إن الله سبحانه وتعالى قال لموسى في نذارته هذا التحذير العظيم البليغ: {إن الساعة آتية} لا بد أن تأتي القيامة، {أكاد أخفيها} معنى: {أكاد} هنا أنه سبحانه وتعالى يُخفيها، لكن ذلك الإخفاء يظهر فيه بعض العلامات التي يُبرزها أيضاً، فكل يومٍ يظهر للناس بعض العلامات التي تدل على اقترابها، وذلك من أيام موسى ومما قبله، فكل يوم تطلع فيه الشمس هو علامة على الاقتراب من الساعة، ومع ذلك قال: {أكاد أخفيها}، وبيَّن حكمة قيام الساعة فقال: {لتجزى كل نفس بما تسعى}، فالقيامة إنما جعلها الله: {لتجزى كل نفس بما تسعى}، فمن عمل صالحاً فله جزاءه، ومن عمل سيئاً فله جزاءه، وإنما الجزاء مطلقاً في الدار الآخرة لا في الحياة الدنيا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.