فضيلة الصلاة في الصف الأول

هل الصلاة في الصف الأول في المسجد لها شيء من الفضل عن باقي الصفوف أو عن الصف الخلفي؟
نعم الصف الأول أفضل؛ ولهذا قال عليه الصلاة والسلام: ( لو يعلم الناس ما في النداء والصف الأول ثم لم يجدوا إلا أن يستهموا عليه لاستهموا) أي لاقترعوا، فله فضل عظيم، وجاء في بعض الأحاديث أنه يكون له مثل أجور من خلفه من الصفوف، يكون له أجره مقدما على غيره ويكون له مثل أجور من خلفه لأنه كالقائد لهم وكالإمام لهم والرسول - صلى الله عليه وسلم – يقول: (من دل على خير فله مثل أجر فاعله) والصف الأول له مثل أجور من خلفه مع أجره الذي كتبه الله له سبحانه وتعالى، فهذا فضل عظيم، ولما فيه من المسابقة إلى الخيرات والمسارعة إلى الطاعات والقرب من الإمام حتى يشاهد حركاته لو انقطع الصوت أو ضعف الصوت لأنه يشاهد ويرى الإمام ويقرب منه فالحاصل أن الصف الأول له فضل عظيم لما في التوجه إليه من المسابقة إلى الخيرات والمسارعة إلى الطاعات، وتحريض الناس على ذلك وتشجيعهم على ذلك.