توفى رجل وترك غنم وقال هذه لله ثم باعتها زوجت

السؤال: توفى رجل وترك غنم وقال هذه لله ثم باعتها زوجته وأعطت المال لأحد الأبناء ليتصرف بها ولهذا الرجل ابن يستعد للزواج وهو في أمس الحاجة للمال ماذا يفعل الابن المؤتمن على المال يوزعه على الفقراء الأغراب ويترك أخاه يستدين لا تمام الزواج أم يعطي المال لأخيه ؟
الإجابة: هذا المال اعني الغنم إن كانت أقل من ثلث التركة فإنها وصية يجب الوفاء بها ومادام أنها لله فإنه يجب أن تعطى للفقراء والمساكين.