تذكير الناس لا يشترط فيه معرفة الناسخ والمنسوخ

السؤال: أورد المحاضر قصة عن علي رضي الله عنه حيث رأى رجلاً يذكر الناس، فقال علي: هل تعلم الناسخ والمنسوخ من الكتاب والسنة؟ فقال الرجل: لا، فنهاه عن التذكير.
الإجابة: إن هذه القصة موضوعة لا أصل لها، وحتى علي رضي الله عنه لم يكن يحدث بالناسخ والمنسوخ كليهما، بل إنه نفسه قد التبس عليه الأمر في الناسخ والمنسوخ في قضية الحدود في حديث شريحة فقد جلدها يوم الخميس، ورجمها يوم الجمعة فقال: جلدتها بكتاب الله، ورجمتها بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، مع أن الأمة مجمعة على أن لا يجمع بين الجلد والرجم، فلذلك عليٌ نفسه التبس عليه الناسخ والمنسوخ، فكيف بمن سواه وهو من أعلم هذه الأمة؟ فلا يشترط ذلك للتذكير.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ حفظه الله.