تحسين الصوت بالدعاء في الوتر

السؤال: ما حكم تحسين الصوت بالدعاء في الوتر، وهل ينكر؟
الإجابة: الحمد لله، الأصل إخفاء الدعاء كما قال تعالى: {ادعوا ربكم تضرعاً وخفية إنه لا يحب المعتدين} [الأعراف: 55]، وقال سبحانه وتعالى عن نبيه زكريا عليه السلام: {إذ نادى ربه نداء خفياً} [مريم: 3]، ويشرع رفع الصوت بالدعاء من الإمام كما في القنوت، ومن الخطيب في خطبة الجمعة وغيرها. ولم ترد في إلقاء الدعاء صفة معينة، بل كل يدعو بحسب ما يتفق له، والأصوات مختلفة فلا يضيق ما وسعه الله، وأما تلحين الدعاء الذي يصيره من جنس الغناء فلا ريب أنه منكر، كالذي يفعله الرافضة والصوفية، وأما ما يسمى بالترنم فإنه جائز لا يؤمر به ولا ينهى عنه، ولا ينبغي التشدد بإنكار ما ليس بمنكر، والله أعلم، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.