ضوابط حديث: "استفت قلبك"

السؤال: البعض يقوم بأداء ما أمر الله عز وجل وحين يشكل عليه أمر فإنه يتخذ فيه رأياً وفق ما يظهر له من فهمه وتقديره ويقول: "استفت قلبك"، مع قلة علمه الشرعي، فهل يجوز له هذا؟ وعندما يُنبَّه إلى أنه يجب عليه أن يسأل أهل العلم فإنه يقول: "كل إنسان ونيته"؟
الإجابة: هذا لا يجوز له، والواجب على من لا يعلم أن يتعلم ومن كان جاهلاً أن يسأل، أما هذا الحديث فرسول الله صلى الله عليه ولم يخاطب به رجلاً صحابياً قلبه صاف، ليس ملطخاً بالبدع والهوى.
و لو أن الناس أخذوا هذا الحديث على ظاهره، لكان لكل واحد مذهب، ولكان لكل واحد ملة، ولقلنا إن أهل البدع كلهم على حق، لأن قلوبهم استفتوها فأفتتهم بذلك، و الواجب على المسلم أن يسأل عن دينه، ويحرم على الإنسان أن يقول على الله بلا علم، أو على رسوله، ومن ذلك أن يفسر الآيات أو الأحاديث بغير ما أراد الله ورسوله.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مجموع فتاوى و رسائل الشيخ محمد صالح العثيمين المجلد الخامس عشر - باب صلاة أهل الأعذار.