تقديم قراءة التفسير على حفظ القرآن

هل ترون تقديم قراءة التفسير على حفظ القرآن؟
كله خير، كونه يتعاهد القرآن ولو نظراً هذا مطلوب، وإذا تيسر له الحفظ فهذا مطلوب، مع التفقه في القرآن وقراءة التفسير، كتب الحديث، حضور حلقات العلم يجمع بين هذا وهذا؛ لأن حفظ القرآن وحده لا يكفي، بل لابد من حضور حلقات العلم، ومراجعة التفسير لمعرفة معنى الآيات حتى يستفيد من قراءته، فالمؤمن مطلوب منه العناية بطلب العلم والتفقه في الدين مع العناية بالقرآن والإكثار من تلاوته وتدبر معانيه، وإذا يتيسر له حفظه فهذا خير إلى خير، أو حفظ بعضه لكن ليس بواجب الحفظ، إنما هو مستحب، المطلوب إذا تيسر.