الثياب التي يحل خروج المرأة فيها

السؤال: ما هو نوع الثياب التي يجوز خروج المرأة فيها، وما معنى: تفلات؟
الإجابة: إن الثياب التي يحل خروج المرأة فيها هي ما ليس لافتاً برائحة ولا لون، وليس محدداً لأعضاء الجسم ولا يشف عن البشرة، فما اجتمعت فيه هذه القيود -كان غير لافت للنظر بلون أو برائحة، ليس حَسَناً حُسناً يلفت الانتباه إليه، وليست فيه رائحة تدعو إلى الانتباه، وليس مُحدِّدا لجسم المرأة أو لأعضائها إلا في الريح إذا برزت للريح تحددت أعضاؤها- فهذا لا يضر يجوز خروجها بذلك الثوب، الثوب الذي إذا خرجت في الريح حدد أعضاءها لأنه يلتصق عليها هذا لا حرج في الخروج به، لكن الثوب الذي يشف عما تحته فيبدي لون البشرة، أو يحدد الأعضاء بخلقته مثل بعض القمصان التي تخاط على الجسم وتكون محددة له ويتضح من خلالها حجمه فهذا لا يجوز الخروج به.

ولا يختص هذا بلون من الألوان، بل المهم أن لا يكون اللون مشفاً.

أما كلمة تفلات في حديث ابن عمر في صحيح البخاري فالمقصود بها غير متعطرات أو متزينات، "وليخرجن إذا خرجن تفلات" معناه غير متعطرات ولا متزينات، والتفلة معناه المرأة التي لا تتعطر ولا تتزين.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.