ماذا يقال عقب تكبيرة الإحرام وقبل القراءة

عندما تقام الصلاة ويكبر الإمام تكبيرة الإحرام يصمت الإمام برهة ويردد المصلون بعض الكلام في هذه البرهة ، ماذا يقولون وما حكم ذلك؟
سنة إذا كبر الإمام في الصلاة وهكذا المنفرد وهكذا المأموم أن يسكتوا قليلاً ليأتوا بدعاء الاستفتاح كلهم الإمام والمأموم والمنفرد الاستفتاح سنة في الصلاة الفريضة والنافلة كان النبي يفعل ذلك عليه الصلاة والسلام، وثبت عنه عدة استفتاحات كان يفعل هذا تارة وهذا تارة وهذا تارة، عليه الصلاة والسلام، وأخصرها وأسهلها على العامة سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا إله غيرك، هذا يقال بعد التكبيرة الأولى، وقبل أن يقرأ وقبل أن يتعوذ وقبل أن يسمي في جميع الصلوات، وجاءت أنواع أخرى ثاتبة عنه عليه الصلاة والسلام منها اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت المشرق والمغرب، اللهم نقني من خطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، اللهم اغسلني من خطاياي بالثلج والماء والبرد، ومنها: اللهم رب جبرائيل وميكائيل وإسرافيل فاطر السموات والأرض عالم الغيب والشهادة أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون، اهدني لما اختلف من الحق بإذنه إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم، وهناك استفتاحات أخرى أطول من هذه، فإذا استفتح الإنسان بشيء منها فكله حسن،