حكم الإبتعاد عن الزوجة أكثر من سنة بسبب ظروف الحياة

ما حكم الشرع - في نظركم يا سماحة الشيخ - في الابتعاد عن الزوجة أكثر من سنة؛ لظروف الحياة, علماً بأنه يرسل النفقة دائماً؟ وجزاكم الله خيراً.
هذا شيء لا يستطاع تحديده، حسب الطاقة، عليه أن يجتهد في قربه منها، وحملها معه، أو الرجوع بسرعة من سفره، حسب الطاقة، وإذا تأخر من أجل طلب الرزق والعمل فلا حرج عليه إن شاء الله، لكن مهما أمكن أن يجتهد في أن تكون معه، حتى يكون أعف له وأعف لها، أو أمكنه أن يرجع بسرعة بحيث لا يطيل الغيبة، يرجع ثم يعود ثم يرجع حتى تكون هذه الاتصالات كافيةً في العفة له ولها جميعاً، المقصود أن عليه أن يجتهد في حملها معه، أو تقصير المدة بين وقتٍ وآخر، حتى تحصل العفة، وتحصل المعاشرة الطيبة من دون مشقة على الجميع.