وسائل الدعوة السبعة

السؤال: ما هي وسائل الدعوة السبعة؟
الإجابة: وسائل الدعوة السبعة ذكرناها في محاضرة سابقة، وهي موجودة في الأشرطة، وقد ذُكرت في قول الله تعالى: {قل هذه سبيلي أدعوا إلى الله على بصيرة}، هذه الوسيلة الأولى.
{أنا ومن اتبعني} هذه الوسيلة الثانية.
{وسبحان الله} هذه الوسيلة الثالثة.
{وما أنا من المشركين} هذه الوسيلة الرابعة.
وفي قوله: {ادع إلى سبيل ربك بالحكمة} وهي الوسيلة الخامسة.
{والموعظة الحسنة} وهي السادسة.
{وجادلهم بالتي هي أحسن} هي الوسلية السابعة فهذه سبع وسائل بنص كتاب الله للدعوة.

فالوسيلة الأولى قوله: {على بصيرة} فلا بد أن يكون الإنسان على بصيرة بما يدعو إليه، وعلى بصيرة بمن يدعوه وبأسلوب الدعوة، {أنا ومن اتبعني} هذه الوسيلة الثانية، فلا يمكن أن يكون الإنسان داعياً بنفسه وحده، بل لا بد أن يجد من يساعده على ذلك ويعينه عليه، {وسبحان الله} فلا بد أن يستعين الإنسان بالتوكل على الله وعبادته واللجوء إليه، فإن من وسائل الدعوة الدعاء، وإتقان العبادة، فمن لم تستطع التأثير فيه ببيانك ولسانك فأثِّر فيه بنور قلبك وبدعائك، فإن لم يستجب لك فحاول التأثير فيه بالدعاء فلن يعجزك مع الدعاء، {وما أنا من المشركين} هذه الوسيلة هي التميز، فلا بد أن يكون الداعية متميزاً مخالفاً للذين يدعوهم فيما يدعوهم إليه، فلا يمكن أن يدعو إلى شيء ويخالف إليه فلا بد أن يتميز عن المشركين.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.