هل صيام رمضان يجب بالبلوغ؟

السؤال: لديَّ بنت تبلغ من العمر الآن 13 سنة، وعندنا اعتقاد بأن البنت لا تصوم حتى تبلغ سن الخامسة عشرة، لكن أفاد بعض الناس أن الفتاة إذا جاءها الحيض وجب عليها الصوم، وبعد هذا الأمر سألناها وأفادت بأنه قد جاءها قبل ثلاث سنوات، أتى وعمرها عشر سنوات، ولذا نريد أن نعرف الحقيقة هل تصوم بنت الخامسة عشرة أم من جاءها الحيض، وإذا كانت تصوم إذا جاءها الحيض، ماذا نفعل بالثلاث سنوات التي فاتت، هل تصومها، مع العلم أنا جهال بذلك وليس لدينا خبر من ذلك؟
الإجابة: أفيدك بأنه يجب عليها رمضان إذا بلغت، والبلوغ يحصل بأحد الأمور التالية:

1- بلوغ خمس عشرة سنة.

2- الحيض.

3- إنبات الشعر الخشن حول الفرج.

4- إنزال المني عن شهوة يقظة أو منامًا، ولو كانت سنها دون الخامسة عشرة.

وبناء على ذلك فإنه يجب عليها قضاء ما تركت من الصيام بعد ما بدأت تحيض، وقضاء الأيام التي حاضتها في رمضان، كما تجب عليها الكفارة، وهي إطعام مسكين عن كل يوم بسبب تأخير القضاء إلى رمضان آخر، ومقداره نصف صاع من قوت البلد عن كل يوم إذا كانت تستطيع الإطعام، فإن كانت فقيرة فلا إطعام عليها ويكفي الصوم، وفق الله الجميع لما فيه رضاه.

ـــــــــــــــــــــــ

موقع الألوكة
المفتي : عبدالعزيز بن باز - المصدر : موقع طريق الإسلام - التصنيف : الصوم