الأفضل لحافظ القرآن أن يقرأ في قيام الليل عن ظهر قلب

ما الأفضل للإمام المتقن: القراءة حفظاً، أم من المصحف، وخصوصاً في صلاة التراويح؟
إذا كان حافظاً فالأفضل عن ظهر قلب، إذا كان حافظاً يقرأ عن ظهر قلب؛ لأن هذا أجمع لقلبه على القراءة.