صلاة الجمعة بعشرة أغلبهم صغار

أعيش في قرية صغيرة ويوجد في هذه القرية جامع، وعدد سكان القرية قرابة العشرين رجلاً إضافة إلى الأطفال، وعندنا سوق وموعده هو يوم الجمعة، ونضطر في هذا اليوم للذهاب إلى السوق لشراء بعض الأغراض، فلا يبقى في القرية إلا عشرة أشخاص أغلبهم صغار السن، فهل يجب على هذا العدد إقامة صلاة الجمعة، علماً بأنه من الصعوبة أن نترك السوق؛ لأنه وسيلة لشراء مستلزماتنا وبيع ما عندنا؟
إذا كان في العشرة ثلاثة مكلفون مستوطنون فإنها تقام بهم الجمعة، والحمد لله، والباقي تبع، أما إذا كانوا كلهم صغار ما فهيم ثلاثة كلهم صغار أو ما فيهم إلا واحد كبير أو اثنان يصلون ظهراً، أما إذا كان فيهم ثلاثة فأكثر مكلفون بالغون مستوطنون أحرار فإنهم يصلون جمعة والباقي من الصبيان تبعاً لهم في ذلك. - سماحة الشيخ: هل تنصحونهم بتغيير يوم السوق من يوم الجمعة إلى يوم آخر؟ ج/ هذا مناسب إذا تيسر فهو أطيب؛ لأجل الجمع بين المصلحتين: يتفرغوا لهذا السوق، ويصلوا الجمعة جميعاً، فإذا تيسر أن يُحوَّل السوق من يوم الجمعة إلى يوم الخميس أو السبت، فهذا أفضل.