ما كفارة اليمين؟

ما هي كفارة اليمين بشيء من التفصيل؟
كفارة اليمين أوضحها الله في القرآن في سورة المائدة في وقوله سبحانه: لاَ يُؤَاخِذُكُمُ اللّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الأَيْمَانَ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ ذَلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ وَاحْفَظُواْ أَيْمَانَكُمْ (89) سورة المائدة. هذه كفارة اليمين أوضحها ربنا -عز وجل- في سورة المائدة وهي إطعام عشرة مساكين, لكل مسكين نصف صاع من التمر أو الحنطة أو الأرز -كيلو ونصف تقريباً لكل فقير- خمسة عشرة كيلو لكل فقير كيلو ونصف، نصف الصاع، أو يعشيهم أو يغديهم في بيته أو في المطعم يكفي، أو يكسوهم كسوة كل واحد يعطيه إزار ورداء، أو قميص..........، أو يعتق رقبة عبد أو أمة، فإن عجز عن هذه الثلاث يصوم ثلاثة أيم، والأفضل أن تكون متتابعة، يصوم ثلاثة أيام والأفضل أن تكون متتابعة؛ لأن بعض أهل العلم رآها شرطاً................ فينبغي له أن لا يدع التتابع, يصوم ثلاثة أيام متتابعة هذا هو الأحوط، وإن صامه متفرقة أجزأت، لكن صومها متتابعة أولى وأحوط. جزاكم الله خيراً.