عدم سماع الأذان عذر في التخلف عن صلاة الجماعة

أنا أسكن حياً بعيداً عن البلاد بحوالي خمسة كيلو مترات، في أوقات النهار والمغرب والعشاء أصلي مع جماعة المسجد ولله الحمد، ولكن في صلاة الفجر أصلي منفرداً، فهل يحق لي ذلك؟
نعم، لأن خمسة كيلو بعيد لا يسمع النداء، فله أن يصلي وحده، لأن المسافة بعيدة، أما إذا كان بقرب المسجد يسمع النداء وجب عليه السعي، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: (من سمع النداء فلم يأتِ فلا صلاة له إلا من عذر)، فإذا كان في هذا المكان البعيد الذي لا يسمع فيه النداء فإنه لا يلزمه الحضور، فإن تجشم المشقة وصبر ولا سيما إذا كان صاحب سيارة فهذا خيرٌ له وله فضلٌ عظيم.