جامعت زوجتي ثم فوجئت بنزول الدم منها

السؤال: أتيت إلى زوجتي يوماً بعد أن اغتسلت من الدورة الشهرية، وجامعتها، وبعد دلك فاجئتنى بعد اغتسالها بنزول قطرات بسيطة من دم الحيض، فلم أدرِ ما أفعل، فأسالك بالله أن ترشدني، جزاك الله كل الخير عنى، فهل هناك إثم عليَّ، وإن كان فهل يوجد ما أكفِّر به؟ وما هو؟
الإجابة: إذا رأت الحائض علامة الطهر وهى القصة البيضاء فاغتسلت ثم أتاها زوجها فرأت دماً، فإن هذا الدم لا يضرها، وإنما هو دم استحاضة لا يحرم الحلال، وعليه فقد أتيت الحلال ولا إثم عليك.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من أسئلة زوار موقع طريق الإسلام.